الأرشيف
ديسمبر 2017
د ن ث ع خ ج س
« نوفمبر    
 12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31  
المدونة القديمة (رابط مؤقت)

جبل طابور، والجلجثة والقبر

د. جورج حبيب بباوي

بدأ الرب بسؤال: مَن تقول الجموع؟ ثم جاء اعتراف بطرس وقال: “مسيح الله”، ولكن الرب “انتهرهم، بل أوصى أن لا يقولوا ذلك لأحد”، وشرح الرب نفسه السبب قائلاً: “أنه ينبغي أن ابن الإنسان يتألم كثيراً ويُرفض من الشيوخ .. ويُقتل وفي اليوم الثالث يقوم” (لوقا 9: 19-22). المسيح الملك محرر اليهود من الرومان هو سبب انتهار الرب كما هو واضح؛ لأن المناسبة هي: ماذا تقول الجموع التي تبعت يسوع ورأت فيه المخلص السياسي والملك مثل شمشون وداود وغيره من أبطال العهد القديم. هنا صدمة وعثرة الصليب: أن يسوع المسيح سوف: يتألم – يُقتل – يقوم في اليوم الثالث.

المزيد »

التعليم العقيدي لآباء الكنيسة الجامعة – 7 لماذا نستخدم كلمتي جوهر وأقنوم في الحديث عن الله؟ (3)

د. جورج حبيب بباوي

في مجموعة المحاضرات هذه يستعرض معنا الدكتور جورج حبيب بباوي التعليم العقيدي لآباء الكنيسة الجامعة، وفي هذه المحاضرة، واستكمالاً لمحاضراته عن عقيدة الثالوث، يتناول بالشرح والتحليل الأسباب التي تدعونا لاستخدام كملتي جوهر وأقنوم في الحديث عن الله. ويوضح أن كلمة “الله” ليست كلمة شخصية له، وإنما هي كلمة عامة تعني ما يفوق الإدراك وما يعجز العقل عن استيعابه، فهذه الكلمة تعبر عن نظرة الاعجاب والدهشة من الوجود الإلهي. أمَّا إذا أردنا الانتقال مما هو عام إلى ما هو خاص، وهو ما يصنع العلاقة الشخصية، فلا بد عندئذٍ من استخدام الأسماء، فهذه الأسماء هي التي تصنع العلاقة الشخصية مع الله، وهو الأمر السائد في العهد القديم من خلال الأنبياء والطقوس، وما تطور في العهد الجديد من خلال تجسد الابن الكلمة الذي كشف عن محبة الآب وعطية البنوة بالروح القدس، وبالتالي نستطيع أن نتجنب الاخطار التي تهدد الحياة الإنسانية والتي تتنتج عن العلاقة العامة بالله.
المزيد »

لغة الأرقام في الكتاب المقدس

مجدي داود - باحث لاهوتي

بالرغم من أن لغة الأرقام هي لغة التجريد، التي هي أرقى وأرفع لغة من الممكن أن يتحدث بها العلم (أي علم)، فإنه لم يحدث امتهان لموضوع يخص الكتاب المقدس مثلما حدث لموضوع “دلالة الأرقام في الكتاب المقدس”. فقد انبرى الكثيرون في تلبيس انطباعاتهم الخاصة، وبطريقة تجزيئية على النص الكتابي. وفي ذلك قد ضلوا وانحرفوا عن الطريق إلى إدراك العلاقات بين دلالات الأرقام في النص الكتابي في المواضع المختلفة، وضلوا وانحرفوا عن الطريق إلى اكتشاف نموذج ثابت وشامل لهذه الدلالات في الكتاب المقدس ككل، وليس كما يقتضيه النص في سياق جزئي محدد. وبالطبع لا ينبغي أن يكون الأمر هكذا، فالأرقام في النص الكتابي لغة لها مفرداتها التي تبوح بها ثنايا معاني النص، وتتضافر دلالاتها معا لتشكل نموذجا صلبا ثابتا (concrete model – إذا جاز التعبير).

المزيد »

تعليم الرب كما صاغه الرسول بولس في رسالته إلى أهل غلاطية – 4

د. جورج حبيب بباوي

ييتعرض الرسول بولس في رسالته إلى أهل غلاطية إلى فكرة السلطة والعبد والعبودية، فما هو مضمون العبودية، وما هو معنى العبد في العهد الجديد؟ في هذه المحاضرة يؤكد لنا الدكتور جورج حبيب بباوي أن رسالة الرسول بولس إلى غلاطية هي دعوة ثقافية لاهوتية روحية، هي دعوة للعبيد لكي يعرفوا أن هناك عبداً بيننا يخدم، وهو ذلك العبد الملك الإله المتجسد الذي جاء لكي يحرر العبيد، ويعطي لهم ليس العبودية بالمعنى الاجتماعي والسياسي، ولكن بالمعنى اللاهوتي، أي أن نكون مِلكاً وقنيةً للمسيح.

كما يجيب عن سؤال: إذا كنا أبناء بالنعمة بالفعل، فبأي معنى نستخدم كلمة عبد، وعبيد سواء في الكتاب المقدس، أو في الليتورجية؟

المزيد »

تعليم الرب كما صاغه الرسول بولس في رسالته إلى أهل غلاطية – 3

د. جورج حبيب بباوي

يعد موضوع الوراثة من الموضوعات الهامة التي اهتم الرسول بولس بمعالجتها في رسالته إلى أهل غلاطية، وذلك لسببين: الأول: لأن هذا الموضوع يعد جزءً أساسياً من بشارة الإنجيل. والثاني: لأن اليهود هم ورثة المواعيد.

في هذه المحاضرة يستكمل معنا الدكتور جورج حبيب بباوي استقصاءه لتعليم الرب كما صاغه القديس بولس في رسالته إلى أهل غلاطية، ويعرض بالتفصيل لهذا الموضوع. كما يجيب عن سؤال عن هل كان آدم مدعواً لأن يرث الله، أم أن هذا الموضوع جاء مع المسيح وأصبح من خصوصيات التدبير؟ كذلك يعلِّق على إجابة البعض في إحدى القنوات القبطية الفضائية عن التساؤل الذي يثيره بعض عير المؤمنين عن أن المسيح لم يكن يعرف اليوم والساعة المحددين للمجيء الثاني، ويضع أمامنا الإجابة الصحيحة لهذا السؤال من خلال المنهج الآبائي في الرد على هذه الأسئلة.

المزيد »

twitterfacebookrss feed

ما هو الأمر الذي يجب أن يحتل الأولوية من وجهة نظرك في إهتمامات البابا ال118

شاهد النتائج

Loading ... Loading ...


المسيحية الأرثوذكسية

Orthodoxwiki