الأرشيف
يوليو 2017
د ن ث ع خ ج س
« يونيو    
 1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031  
المدونة القديمة (رابط مؤقت)

مراحل النمو الروحي في التعليم اللاهوتي الصحيح

د جورج حبيب بباوي

هناك تعليم للموعوظين وللمبتدئين، وهو ما نجده عند كيرلس الأورشليمي، ويوحنا ذهبي الفم في العظات الخاصة بالموعوظين. وهناك مستوى من التعليم اللاهوتي خاص بالمستنيرين، الذين اعتمدوا ونالوا عطية الروح القدس. وهناك مستوى آخر من التعليم اللاهوتي، هو تعليم الكاملين، وهو مستوى من أصبحوا أعضاء حية في جسد المسيح الكنيسة، واستناروا بالروح القدس، وذاقوا المواعيد السماوية، وأصبحوا يتحسسون بالحس الروحي السليم مدى النمو الذي يعطيه الروح القدس للإنسان، فيرى في قلبه رؤية سماوية أعظم من أن ينطق به إنسان. في هذه المحاضرة يغوص بنا الدكتور جورج حبيب بباوي في لجة محبة الله ويكشف لنا مستويات التعليم الثلاثة، وماذا يعني بكل مستوى من هذه المستويات، وعلى الأخص، مستوى الكاملين.

 

المزيد »

مشكلة التعليم اللاهوتي في الكنيسة القبطية في الخمسين سنة الأخيرة

د جورج حبيب بباوي

هذا حديثٌ عن حال التعليم في الكنيسة القبطية في الخمسين سنة الأخيرة. هذا الحديث وإن كان طويلاً، إلا أنه ليس الكلمة الأخيرة في الموضوع، وهو وإن كان متشعباً إلا أنه لم يغطِ كل الجوانب، وهو وإن كان يرصد الواقع، إلا أنه مفعمٌ بالشجون، ذلك لأنه يتناول وديعة الآتين بعدنا إلى الأبد.

 

المزيد »

ماذا نقصد بكلمة “الإيمان”؟

د جورج حبيب بباوي

ما هو المقصود بالإيمان؟ ولماذا حل الإيمان محل التوراة في التعليم الإلهي الذي استلمناه من الرب، والذي شرحه الرسول بولس؟ هذه الأسئلة هي موضوع هذه المحاضرة التي يشرح لنا فيها علاقة الإيمان بالشك، ولماذا يتعرض الإيمان للشك، إلى غير ذلك من أمور تتعلق بالموضوع.

 

المزيد »

المعرفة في التراث الأرثوذكسي

د جورج حبيب بباوي

هناك خمسة فروع أساسية للمعرفة في التراث السكندري، ما هي؟ هل يمكن أن نقتني المعرفة الإلهية، وما هي علامات المعرفة الإلهية التي تأتي من الله؟ في هذه المحاضرة يعرض لنا الدكتور جورج حبيب بباوي أنواع المعرفة بالتفصيل، ويشرح لنا أن معرفة الإنسان لذاته هي أعظم درجات المعرفة في تراثنا النسكي. ويجيب عن سؤال عن يوحنا المعمدان، وإيليا النبي.

 

المزيد »

التمييز العقيدي الدقيق بين الاستعارة والتشبيه، والتعليم الرسولي عن الإيمان

د جورج حبيب بباوي

هناك تحديدات عقائدية لا تقبل أن توضع في قالب شعري أو استعاري مثل (واحد مع الآب في الجوهر) أو (الله ثالوث) ولكن عندما نأتي الى العمل العظيم الذي يفوق كل قدرات التصور العقلي وهو تحرير الطبيعة الإنسانية من الموت والدينونة ومن الخطية لا يمكن أن نعبر عن هذه الحقيقة الإلهية وتقريبها الى عقول الناس إلا عن طريق استخدام الإستعارة أو صبها في قالب شعري.

في هذه المحاضرة يشرح لنا الدكتور جورج حبيب بباوي كيفية التمييز العقيدي الدقيق بين الاستعارة وبين التعليم الرسولي.

 

المزيد »

twitterfacebookrss feed

ما هو الأمر الذي يجب أن يحتل الأولوية من وجهة نظرك في إهتمامات البابا ال118

شاهد النتائج

Loading ... Loading ...


المسيحية الأرثوذكسية

Orthodoxwiki