أيضا من موضوعاتنا
الأرشيف
أبريل 2017
د ن ث ع خ ج س
« مارس    
 1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
30  
المدونة القديمة (رابط مؤقت)

إهداء إلى نيافة الأنبا بيشوي – 5

د جورج حبيب بباوي

          يقول الرسول يوحنا الإنجيلي عن رب المجد: “هذه هي الحياة الأبدية”، يسوع هو الحياة الأبدية، والرسول بولس يقول: “متى أُظهِرَ حياتنا” (كولوسي). نحن لنا حياة مخلوقة من العدم. لكننا وُلِدنا من الله ولادة ثانية؛ لأنه “كما في آدم يموت الجميع هكذا في المسيح سيُحيا الجميع”، فإذا كنا في المسيح نظل في حياةٍ مخلوقةٍ غير متألِّهةٍ، صار الرب والمخلص الذي أعطانا حياته، له حياة بشرية فقط، وليس حياته الإلهية المتجسدة التي تألَّه فيها الناسوت فصار متألهاً، وناسوتاً، لكي نصبح نحن بشراً مثله متألِّهين؛ لأن حياته المتألِّهة قد صارت هي ميراثنا الأبدي، إلا إذا كان في وعي صاحب النيافة أن الأبدية هي مخلوقة، وبالتالي ليست إلهية، وبالتالي عُدنا إلى آدم الأول!!!

twitterfacebookrss feed

ما هو الأمر الذي يجب أن يحتل الأولوية من وجهة نظرك في إهتمامات البابا ال118

شاهد النتائج

Loading ... Loading ...


المسيحية الأرثوذكسية

Orthodoxwiki