الأرشيف
سبتمبر 2017
د ن ث ع خ ج س
« أغسطس    
 12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
المدونة القديمة (رابط مؤقت)

السلطان الكهنوتي!

د. جورج حبيب بباوي

(5 صوت، المتوسط: 5.00 من 5)

من التعبيرات الشائعة في الأدب الشعبي الكنسي المعاصر تعبير “السلطان الكهنوتي”، ما هو مدى صحة هذا التعبير؟ وما معنى كلمة سلطان؟ وإلى أي حد تتفق هذه الكلمة مع ما نعرفه من أن الكهنوت نعمة؟ وإذا كان الكهنوت نعمة فكيف يستقيم السلطان مع النعمة؟ في هذه المحاضرة يوضح لنا الدكتور جورج حبيب بباوي أنه ليس هناك إنسان يملك سلطاناً يوازي سلطان الله؛ لأن ذلك يعني نهاية النعمة، ولأن ذلك يعني أن هناك مصدرين للنعمة، في حين أنه ليس إلاَّ مصدراً واحداً. كما يجيب عن سؤال عن معنى كلمات الرب في بستان جثيماني: “إن شئت أن تعبر عني هذه الكأس، ولكن لتكن لا إرادتي بل إرادتك.

للإستماع للمحاضرة

You need to install or upgrade Flash Player to view this content, install or upgrade by clicking here.

لتنزيل الملف

priesthood_jurisdiction.mp3

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

ملحوظة:
إذا أردت صورة رمزية تصاحب جميع تعليقاتك، عليك التسجيل في موقع Gravatar

تعليقات على ” السلطان الكهنوتي! “

  • 1
    روماني جورج عزيز says:

    ربنا يبارك الدكتور جورج علي هذه المحاضرات التنويرية والتوضحية للمفاهيم الخاطئة في الوسط الكنسي

  • 2
    ألأب أبجر بحكو says:

    أنا فعلاً أتعلم الكثير من هذه المحاضرات وخصوصاً المكتوبة
    أرجو يا دكتور جورج أن تطلب من احد العاملين تفريغ هذه المحاضرة على ورق ونشرها ككتاب وذلك لكي يستطيع قراءتها الكثير من الناس. وخصوصاً ان بعض المحاضرات طويلة. فليس لدى الكثير من الناس الوقت لكي يستمعوا لهذه المدة الطويلة.
    أنا شخصياً احتفظ بكل المؤلفات بفايل خاص واستخدمها في كثير من الأبحاث. ارجوا اذا ان نرى محاضرات الرسالة الى العبرانيين والكهنوت منشوراً قريباً بكتاب على موقعكم
    شكراً وبارككم الرب

  • 3

    ربنا يبارك الدكتور جورج علي هذه المحاضرات التنويرية والتوضحية للمفاهيم الخاطئة في الوسط الكنسي

اترك تعليقاً

twitterfacebookrss feed

ما هو الأمر الذي يجب أن يحتل الأولوية من وجهة نظرك في إهتمامات البابا ال118

شاهد النتائج

Loading ... Loading ...


المسيحية الأرثوذكسية

Orthodoxwiki