الأرشيف
سبتمبر 2017
د ن ث ع خ ج س
« أغسطس    
 12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
المدونة القديمة (رابط مؤقت)

دلالات دورة عيد الصليب في الطقس القبطي الأرثوذكسي

د. جورج حبيب بباوي

(2 صوت، المتوسط: 5.00 من 5)

تذكرنا دورة عيد الصليب أمام أيقونات القديسين بأن ربنا يسوع المسيح هو حبة الحنطة التي زُرِعَت فأتت بثمرٍ كثير. وإذا كان الشماس يرشم علامة الصليب قبل قراءة الإنجيل، فهو يفعل ذلك لكي يذكِّرنا بأن الإنجيل هو بشارة الحياة وبشارة الغفران، ونحن نتقبل هذه البشارة بالختم الملوكي الذي وقَّعه الرب يسوع بالدم. لقد كان رشم الصليب يُمارَس منذ بداية العصر الرسولي، وهو علامة العهد الأبدي بيننا وبين الرب يسوع المسيح. تلك بعض النقاط التي سلَّط عليها الضوء الدكتور جورج حبيب بباوي في هذه المحاضرة، إضافة إلى إجابته على سؤال عن علاقة أحد الشعانين بدورة الصليب. أعاد الله عليكم عيد الصليب المقدس وأنتم مغفوري الخطايا والزلات من قبل مراحم الرب يا آبائي وأخوتي آمين.

للإستماع للمحاضرة

You need to install or upgrade Flash Player to view this content, install or upgrade by clicking here.

لتنزيل الملف

Cross_Round.mp3

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

اترك تعليقاً

twitterfacebookrss feed

ما هو الأمر الذي يجب أن يحتل الأولوية من وجهة نظرك في إهتمامات البابا ال118

شاهد النتائج

Loading ... Loading ...


المسيحية الأرثوذكسية

Orthodoxwiki