الأرشيف
أكتوبر 2017
د ن ث ع خ ج س
« سبتمبر    
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031  
المدونة القديمة (رابط مؤقت)

التعليم العقيدي لآباء الكنيسة الجامعة – 7 لماذا نستخدم كلمتي جوهر وأقنوم في الحديث عن الله؟ (3)

د. جورج حبيب بباوي

(3 صوت، المتوسط: 5.00 من 5)

في مجموعة المحاضرات هذه يستعرض معنا الدكتور جورج حبيب بباوي التعليم العقيدي لآباء الكنيسة الجامعة، وفي هذه المحاضرة، واستكمالاً لمحاضراته عن عقيدة الثالوث، يتناول بالشرح والتحليل الأسباب التي تدعونا لاستخدام كملتي جوهر وأقنوم في الحديث عن الله. ويوضح أن كلمة “الله” ليست كلمة شخصية له، وإنما هي كلمة عامة تعني ما يفوق الإدراك وما يعجز العقل عن استيعابه، فهذه الكلمة تعبر عن نظرة الاعجاب والدهشة من الوجود الإلهي. أمَّا إذا أردنا الانتقال مما هو عام إلى ما هو خاص، وهو ما يصنع العلاقة الشخصية، فلا بد عندئذٍ من استخدام الأسماء، فهذه الأسماء هي التي تصنع العلاقة الشخصية مع الله، وهو الأمر السائد في العهد القديم من خلال الأنبياء والطقوس، وما تطور في العهد الجديد من خلال تجسد الابن الكلمة الذي كشف عن محبة الآب وعطية البنوة بالروح القدس، وبالتالي نستطيع أن نتجنب الاخطار التي تهدد الحياة الإنسانية والتي تتنتج عن العلاقة العامة بالله.

للإستماع للمحاضرة

You need to install or upgrade Flash Player to view this content, install or upgrade by clicking here.

لتنزيل الملف

Doctrinal_Education-Basil-7.mp3

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

ملحوظة:
إذا أردت صورة رمزية تصاحب جميع تعليقاتك، عليك التسجيل في موقع Gravatar

تعليق واحد على ” التعليم العقيدي لآباء الكنيسة الجامعة – 7 لماذا نستخدم كلمتي جوهر وأقنوم في الحديث عن الله؟ (3) “

اترك تعليقاً

twitterfacebookrss feed

ما هو الأمر الذي يجب أن يحتل الأولوية من وجهة نظرك في إهتمامات البابا ال118

شاهد النتائج

Loading ... Loading ...


المسيحية الأرثوذكسية

Orthodoxwiki