الأرشيف
أغسطس 2017
د ن ث ع خ ج س
« يوليو    
 12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031  
المدونة القديمة (رابط مؤقت)
من موضوعاتنا هذه الأيام

والدة الإله

يقول القديس سمعان اللاهوتي الحديث المنتقل السنة الـ 1022 كما إن حواء أصبحت بعصيانها سببا للموت ووقعت في الخطيئة، وكما بخطيئة واحدة صار الحكم على جميع الناس للدينونة، هكذا بطاعة العذراء ابنة داود صارت الحياة إلى جميع الناس. وهي بالتالي كلية القداسة، حواء الجديدة، أمنا للحياة بالذي قدسها أي الكلمة ...

المزيد...

الابن الوحيد للآب والابن الوحيد للعذراء القديسة مريم (لم يعرفها حتى ولدت ابنها البكر)

لعل أفضل ما كُتب عن بتولية القديسة مريم هو ردُّ القديس جيروم على هلفيديوس Helvidius في عام 383 وهو اعتراضٌ بدأ من سوء فهم قراءة نصوص الكتاب المقدس، وبالذات كلمات إنجيل متى: "ولم يعرفها حتى ولدت ابنها البكر" (مت 1: 24-25). وسوء الفهم له أكثر من مصدر، ولكن في هذا ...

المزيد...

الممتلئة نعمة، أم المُنعَم عليها؟ التعليم اللاهوتي الصحيح عن العذراء القديسة مريم

وصلنا على الموقع سؤال كتبه د. سامح فاروق حنين، يقول فيه: أستاذنا العزيز د. جورج .. سلام وتحية من رب المجد. قمت بعمل بحث عن الترجمة الصحيحة للآية "السلام لك أيتها الممتلئة نعمة" من خلال النص اليوناني الأصلي ومقارنته بنصوص أخرى وترجمات أخرى لنفس اسم المفعول (κεχαριτωμενη) ووجدت أن الترجمة الأدق هي"المـُنعم ...

المزيد...

والدة الإله القديسة مريم في صلوات السواعي - المقالة الأولى

من الثابت تاريخياً أن ترتيب صلوات السواعي يعود أصلاً إلى رهبنة القديس باخوم أب الشركة. وعندما نقول ترتيب، فهذا لا يعني أنها من وضع الأنبا باخوم؛ لأن صلوات السواعي سبقت الرهبنة الباخومية بما لا يقل عن 400 سنة (راجع صلاة الساعة التاسعة في أعمال 3: 1 وصلاة الساعة السادسة أع ...

المزيد...

والدة الإله القديسة مريم في صلوات السواعي – المقالة الثانية

كثيراً ما يتم توجيه النقد للألقاب والتعابير الخاصة بالسيدة العذراء في الإجبية، مثل الكرمة الحقيقية، وباب السماء إلى غير ذلك من هذه الألقاب. في هذه المحاضرة يبدأ معنا الدكتور جورج حبيب بباوي في استعراض هذه الصلوات وبيان ما فيها من أرثوذكسية، وعمق روحي يختص بخلاصنا. Second_Heaven.pdf

المزيد...

والدة الإله القديسة مريم في صلوات السواعي

من الثابت تاريخياً أن ترتيب صلوات السواعي يعود أصلاً إلى رهبنة القديس  باخوم أب الشركة. وعندما نقول ترتيب، فهذا لا يعني أنها من وضع الأنبا  باخوم؛ لأن صلوات السواعي سبقت الرهبنة الباخومية بما لا يقل عن 400 سنة  (راجع صلاة الساعة التاسعة في أعمال 3: 1 وصلاة الساعة السادسة أع ...

المزيد...

أُم النور والدة الإله أيقونة الحياة الجديدة

هذا الزخم الوافر يضعنا في قلب وليمة الملكوت، ولذلك جاء لحن "افرحي يا مريم .."، وكان رداً على بدعة نسطور، ولكنه كان يعبِّر عن حضور الشاهد الحقيقي أُم النور الكرمة الحقيقية التي ولدت يسوع الكرمة الحقيقية. والكرمة واحدة، وهي الانتماء الحقيقي للجنس البشري الواحد، فلا توجد كرمة اسمها مريم، وأخرى ...

المزيد...

عيد صعود جسد السيدة العذراء

سلامٌ عليكِ يا صفوةَ الخلق، يا مصحفاً كتب الله فيه سرَّ الكيان. سلامٌ عليكِ يا مَن انعطف الآبُ عليها في لحيظةٍ من أزليته فاختارها أُماً للحبيب. سلامٌ عليكِ يا مَن سجَّل فيها الخالقُ حبه، يا مَن نقل صمتُها خطاب الله إلينا. سلامٌ عليكِ يا مَن لم يعبر الدنس إليها في خاطرةٍ، يا مَن ...

المزيد...

إفرامية عيد العذراء

- أنتِ أعظم من الشاروبيم؛ لأن الابن لم يولد من رتبةٍ ملائكيةٍ أكثر مجداً - بما لا يُقاس - لأنه لم يُوجد بينهم من كان أهلاً للحَبَلِ أو للأمومة بابن الله. - بكِ عادت للمرأة كرامتها التي فقدتها في حواء، فقد صرتِ حقاً أم الله. - بكِ صار للجسد مجد البتولية حتى ...

المزيد...

التعليم العقيدي لآباء الكنيسة الجامعة – 5 عقيدة الثالوث كتابياً وتاريخياً وآبائياً وليتورجياً (1)

د. جورج حبيب بباوي

في مجموعة المحاضرات هذه يستعرض معنا الدكتور جورج حبيب بباوي التعليم العقيدي لآباء الكنيسة الجامعة، وسوف يبدأ هذه المحاضرات بقراءة في كتاب الروح القدس للقديس باسيليوس. ويتميز هذا الكتاب بأنه يعرض التسليم الكنسي غير المكتوب الخاص بالثالوث القدوس، وذلك من خلال الرد على الهراطقة الذين أنكروا مساواة الثالوث بسبب استخدام حروف جر مختلفة في الحديث عن الآب والابن والروح القدس. ويبين لنا القديس باسيليوس كيف أن الانقسام يحول الموضوع العقيدي من علاقة مع الله إلى موضوع جدلي لفظي يتوه معه الإنسان في بحر الكلمات دون رسو على شاطيء الإيمان.
وفي هذه المحاضرة تحديداً يعرض الدكتور جورج للتسايم الرسولي للتقديس بالروح القدس، أو ما يسمي بالتكميل، فتكميل الخليقة هو تقديسها وثباتها في رتبتها بالروح القدس، وبالتالي تتحقق الغاية منها. كما يجيب عن بعض الأسئلة المتعلقة بالموضوع.

المزيد »

مصر وكنيسة مصر – 10 المواطنة والكنيسة

د. جورج حبيب بباوي

المواطنة ليست فكرة جديدة جاءت مع بزوغ فكرة الدولة الحديثة، فقد كانت الامبراطورية الرومانية التي أرادت أن توحِّد العالم المتدين الذي أُطلِقَ عليه اسم “المسكونة”، هي أول من أسَّس فكرة المواطنة؛ لأن المواطن Civil هو من يحيا داخل مدينة تتمع بالحقوق المدنية التي تعطي للمدينة mtramuros ثم صارت هذه الحقوق هي ذاتها التي تُعطى لكل مواطن في أية ولاية من ولايات الامبراطورية الرومانية.

المزيد »

التعليم العقيدي لآباء الكنيسة الجامعة – 4 التسليم الخاص بالروح القدس عند القديس أثناسيوس الرسولي

د. جورج حبيب بباوي

في مجموعة المحاضرات هذه يستعرض معنا الدكتور جورج حبيب بباوي التعليم العقيدي لآباء الكنيسة الجامعة، وسوف يبدأ هذه المحاضرات بقراءة في كتاب الروح القدس للقديس باسيليوس. ويتميز هذا الكتاب بأنه يعرض التسليم الكنسي غير المكتوب الخاص بالثالوث القدوس، وذلك من خلال الرد على الهراطقة الذين أنكروا مساواة الثالوث بسبب استخدام حروف جر مختلفة في الحديث عن الآب والابن والروح القدس. ويبين لنا القديس باسيليوس كيف أن الانقسام يحول الموضوع العقيدي من علاقة مع الله إلى موضوع جدلي لفظي يتوه معه الإنسان في بحر الكلمات دون رسو على شاطيء الإيمان.
وفي هذه المحاضرة تحديداً يعرض الدكتور جورج للتسايم الرسولي للتقديس بالروح القدس، أو ما يسمي بالتكميل، فتكميل الخليقة هو تقديسها وثباتها في رتبتها بالروح القدس، وبالتالي تتحقق الغاية منها. كما يجيب عن بعض الأسئلة المتعلقة بالموضوع.

المزيد »

الحياد والشهادة

د. جورج حبيب بباوي

في عصر المعلوماتية اختلطت المفردات والمعاني والمحتويات لا سيما وأن الحداثة وما بعد الحداثة قد تحول الى ما يشبه “السلطة” التي تحاول أن تفرض نفسها على الواقع الإنساني.

الحياد فكرة وُلدت في أعقاب الحرب العالمية الأولى، ورسخت أثناء الحرب العالمية الثانية، وتحولت إلى أحد المصطلحات الأساسية في عالم السياسة. كان تحالف دول عدم الانحياز في مؤتمر باندونج له دور كبير في تهدئة ميزان الحرب الباردة .. نهرو – شواين لاي – عبد الناصر وآخرون.

المزيد »

مصر وكنيسة مصر – 9 الافتراض الذي يريد له البعض أن يكون حقيقة يقبلها الكل!

د. جورج حبيب بباوي

أتابع باهتمام – عن بُعد – ما يقوله المرشحون لرئاسة الجمهورية. فقد قال واحد منهم إن كل مشاكل مصر لا تحتاج لأكثر من 4 سنوات. ولكن سيادة المرشح لرئاسة الجمهورية لم يشرح لنا السر الخفي وراء هذا الرقم “4 سنوات”. وهذا القول في رأينا لا يعدو أن يكون افتراضاً لا يمكن أن يكون حقيقياً، ولكنه يروج له أمام الذين يسمعون، أملاً في أن يصبر الذين طال بهم الانتظار. والفكرة ليست جديدة، فقد كنا نسمع أغنية مصرية وُلِدت في أعقاب فاجعة 1967 تقول كلماتها: “فات الكثير يا بلدنا .. مابقاش إلاَّ القليل”، ولكننا لم نسأل عن هذا “القليل” الذي يلزم لبناء جيش يخوض حرباً حديثة غير حرب جيوش الحلفاء، وبناء اقتصاد يمكنه أن يحمل عبء الحرب، فإذا بنا نجد أن هذا “القليل” استغرق 6 سنوات حتى هل علينا بدر أكتوبر العظيم في 1973!!!

المزيد »

twitterfacebookrss feed

ما هو الأمر الذي يجب أن يحتل الأولوية من وجهة نظرك في إهتمامات البابا ال118

شاهد النتائج

Loading ... Loading ...


المسيحية الأرثوذكسية

Orthodoxwiki