الأرشيف
أغسطس 2017
د ن ث ع خ ج س
« يوليو    
 12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031  
المدونة القديمة (رابط مؤقت)

الرد على أسئلة الأخ سامح جورجي

د. جورج حبيب بباوي

أسئلة القراء لا تقل في أهميتها عن الموضوعات التي تُنشر لأنها تساعدنا على فهم مستوى ومكونات التعليم السائد في أُم الشهداء، وهو أمر ضروري؛ لأننا لا نخاطب الفراغ، بل أبناء الملكوت الذين لهم عندنا حق الشهادة. نحن لا نقف على الحياد بالمرة إزاء أي تعليم نعرف من التسليم الكنسي أنه غير مسيحي، وبالتالي هو غير أرثوذكسي. المسيحية هي الأرثوذكسية، أي الطريق المستقيم الذي لا حياد فيه. الحياد جائز في دنيا السياسة وفي الصراعات العسكرية، ولكنه غير جائز، بل مرفوض بالمرة في مجال التعليم، فلا حياد بين المسيح معلم الحق والشيطان أو النور والظلمة.

المزيد »

المجمع المقدس يبحث عن وصية!!!

د. جورج حبيب بباوي

بدايةً، لا يجب أن يكون ما يدور في أروقة المجمع المقدس من الأسرار التي ينبغي أن يلفها الصمت؛ لأن هذه الاجتماعات خاصة بحياة الكنيسة كلها، وبالتالي هي ليست شأناً خاصاً.

فقد اجتمع المجمع المقدس لكنيستنا القبطية في 19 نوفمبر الماضي، وكان ضمن جدول الأعمال، مناقشة التعليم الشعبي السائد عن منع المرأة من التناول في فترة الـ 40 يوماً والـ 80 يوماً بعد ولادة طفل ذكر أو طفلة أنثى .. وللأسف، لم يأخذ المجمع قراراً باتاً في هذا التعليم. وسمعنا من البعض أنه كان هناك شبه إجماع عام على أن الولادة وما يعقبها ليست نجاسة، وبالرغم من ذلك ظلَّ التعليم الشعبي بعدم التناول موضوعاً معلقاً! وكان الاعتراض الوحيد الذي يستحق التعليق عليه، هو أنه ليس لدى الكنيسة وصية من الرب يسوع نفسه تؤكد إلغاء هذه الممارسة.

المزيد »

إستعادة الوعي الأرثوذكسي بالسرائر والإفخارستيا

د. جورج حبيب بباوي

استعادة الوعي الأرثوذكسي بالسرائر، صارت ضرورة قصوى

كتب أحد آباء الإسقيط رسالة شخصية يقول فيها:

“رجاء يا دكتور جورج عدم الاستسلام للتعبيرات الشاذة عن ما هو أمامنا وما يدخل في أسماعنا وقد لا نفهمه بل نؤمن به فنفرح وتتغذى أرواحنا. جسد المسيح ودمه الأقدسين يؤكلان بالإيمان بل ويدخلان -حسب أبونا متى المسكين- لا في بطننا الجسدي، بل في بطننا الروحي، ولا شأن لعقلنا في هذه اللحظات الخارجة عن أدوات ووسائط العالم الأرضي. المزيد »

الاستحالة السرية، واسترداد الوعي السرائري المستيكي

د. جورج حبيب بباوي

رسالة الأخ ديفيد –تعليقاً على مقالنا عن الاستحالة السرية والاستحالة الجوهرية– تبعث شجوناً قديمة في القلب. نحن لا ننكر أن للحواس الخمس دوراً أساسياً معرفياً في حياتنا الإنسانية. كان أستاذنا الدكتور وهيب عطالله يردد دائماً بأن نقطة البدء ليست دائماً فلسفية. ونقطة البدء هي بقاء شكل وطعم الخبز والخمر بعد التقديس، وهذه حقيقة تدركها الحواس بالنظر والذوق معاً. لعل الجيل المعاصر لنا لم يدرك التسليم الكنسي والليتورجي؛ لأن إقامة هذا العدد الكبير من الأساقفة والقساوسة دون تسليم من شيوخ الكنيسة لا يقل ما قضوه في الرهبنة عن 50 سنة، كان هو السبب المباشر في ضعف الحياة الليتورجية.

المزيد »

كيف تعبِّر الإفخارستيا عن حقيقة ومعنى السر -1

د. جورج حبيب بباوي

ما هو المقصود بكلمة سر؟ وما هو الفرق بين التعريف السائد للسر بأنه علامة منظورة لنعمة غير منظورة، وبين تعريف السر عند الآباء؟ في هذه المحاضرة يأخذنا الدكتور جورج حبيب بباوي في رحلة نتعرف فيها على كيف نشأ هذا التعريف، وما هي عيوبه، وما أثر هذا التعريف على العلاقة الشخصية بين الإنسان والمسيح في الأسرار، تلك العلاقة الشخصية التي هي محور الإيمان. ومن ثم يعرض لنا المفهوم الصحيح للسر.
المزيد »

twitterfacebookrss feed

ما هو الأمر الذي يجب أن يحتل الأولوية من وجهة نظرك في إهتمامات البابا ال118

شاهد النتائج

Loading ... Loading ...


المسيحية الأرثوذكسية

Orthodoxwiki