الأرشيف
أكتوبر 2017
د ن ث ع خ ج س
« سبتمبر    
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031  
المدونة القديمة (رابط مؤقت)

الاتحاد الأقنومي وسر الإفخارستيا

د. جورج حبيب بباوي

تحية صادقة بمحبة أبدية لكلٍّ من سوستانيس، ومجدي داود، ولكل القراء الذين لديهم عشق إلهي بالغوص في استعلان المحبة الإلهية.
هذه ملاحظات لدفع الحوار إلى الأمام.

أرجو أن يستمر حوارنا بالمحبة والاحترام الذي يليق بنا كمسيحيين، وأن يسود التعقل على الانفعالات، وأن تحكم المحبة ما نكتب.

المزيد »

الصوم والتناول

المطران نقولا أنطونيو

كثيرًا ما تتعرض الكنيسة لأفكار وروح دنيوي غريبين عنها، ومن هذه الأفكار والروح الدنيوي القول أنه لا يوجد صوم قبل التناول؛ لأن في يوم الخميس العظيم بعد أن أكل التلاميذ العشاء الفصحي اليهودي تناولوا من يسوع المسيح جسده ودمه الإلهيَّين، “فِيمَا هُمْ يَأْكُلُونَ، أَخَذَ يَسُوعُ خُبْزًا وَبَارَكَ وَكَسَّرَ، وَأَعْطَاهُمْ وَقَالَ: «خُذُوا كُلُوا، هذَا هُوَ جَسَدِي». ثُمَّ أَخَذَ الْكَأْسَ وَشَكَرَ وَأَعْطَاهُمْ، فَشَرِبُوا مِنْهَا كُلُّهُمْ. وَقَالَ لَهُمْ: «هذَا هُوَ دَمِي الَّذِي لِلْعَهْدِ الْجَدِيدِ، الَّذِي يُسْفَكُ مِنْ أَجْلِ كَثِيرِينَ»” (مر 22:14-24). على مَن يقول هذا القول تشبُهًا بما فعله تلاميذ يسوع المسيح يوم الخميس العظيم، عليه أن يرفض أن يكون ترتيب خدمة القداس الإلهي يوم الأحد، الذي هو أول الأسبوع، ويتمسك بأن يكون القداس الإلهي يوم الخميس. وأن ينكر على تلاميذ يسوع اجتماعهم يوم الأحد لكسر الخبز، كما يُذكر في سفر أعمال الرسل: “وَفِي أَوَّلِ الأُسْبُوعِ إِذْ كَانَ التَّلاَمِيذُ مُجْتَمِعِينَ لِيَكْسِرُوا خُبْزًا” (أع 7:20).

المزيد »

عيد الغطاس والإفخارستيا، الذبيحة وظهور الثالوث

د. جورج حبيب بباوي

إذا كنا نولد من الروح القدس كما وُلِد الابن جسدياً من الروح القدس، فلماذا لا نختتن كما اختتن المسيح؟ ما معنى كلمة “لأجلنا”. ما هي العلاقة التي تربط الأبيفانيا بالإفخارستيا. ما هو معنى جحد الذات على مستوى الثالوث؟

تلك وغيرها من الأسئلة، يجيب عنها الدكتور جورج حبيب بباوي في هذه المحاضرة بمناسبة عيد الغطاس المجيد.

المزيد »

عطايا الثالوث في السرائر وفي كلمة الله

في هذه المحاضرة يطرح علينا الدكتور جورج حبيب بباوي موضوعاً هاماً، وهو في الحقيقة إجابة على سؤال ما الذي نأخذه في الإفخارستيا، ولا نأخذه من الروح القدس في المعمودية، وهل ما نأخذه في الإفخارستيا هو ما نأخذه من قراءة كلمة الله؟ ثم يجيب عن سؤال عن المقصود بالخلق الجديد في التعليم المسيحي.
المزيد »

الإفخارستيا ذبيحة سر الشكر – 2

د. جورج حبيب بباوي

يجب أن يكون لدينا رؤية صائبة ووعي أرثوذكسي حقيقي فيما يخص ذبيحة الإفخارستيا. والرؤية الأرثوذكسية الصحيحة، وُضِعَت في الكنيسة لتكوين وتدعيم العلاقة الإلهية الإنسانية التي جاء بها أقنوم الكلمة المتجسد، فالذبيحة الإلهية التي تقدمها الكنيسة مصدرها الوحيد هو أن الرب يسوع قدم ذاته للآب على الجلجلة، ونحن نقبل هذا، ولكن ليس هذا هو الجانب الوحيد الخاص بالحمل ربنا يسوع المسيح، فهو قدم ذاته للآب، وللموت، ولنا نحن لكي نحيا به. فإذا كان الرب يسوع هو الذي قدم ذاته، فماذا تقدم الكنيسة؟ ولماذا قال الرب يسوع: “اصنعوا هذا لذكري”؟ هذه الموضوعات وغيرها يبسطها أمامنا د. جورج حبيب بباوي في هذه المحاضرة التي يستكمل فيها هذا الموضوع الهام.
المزيد »

twitterfacebookrss feed

ما هو الأمر الذي يجب أن يحتل الأولوية من وجهة نظرك في إهتمامات البابا ال118

شاهد النتائج

Loading ... Loading ...


المسيحية الأرثوذكسية

Orthodoxwiki