الأرشيف
أغسطس 2017
د ن ث ع خ ج س
« يوليو    
 12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031  
المدونة القديمة (رابط مؤقت)

الثالوث القدوس: توحيد وشركة وحياة (الكتاب الثاني)

د. جورج حبيب بباوي

TH_Holy_Trinity_1التدبير هو رسمٌ إلهيٌ مُعلنٌ في الزمان وأساسه في الأزل. مُعطى لنا حسب النعمة، ولكن مصدره هو الثالوث. يوحِّد حسب الإعلان، وينزع الانقسام؛ لأنه شركة في الواحد في الثالوث. ينظِّم حياة ومصير الخليقة الجديدة، ويعطي لها في الزمان الحاضر “العربون” إلى أن يأتي الدهر الجديد الذي لا تغرب فيه شمس الحياة بالموت، بل تُشرق دائماً بنور أزلي يَهَب الاستنارة من الآب بالابن في الروح القدس.

المزيد »

الثالوث القدوس: توحيد وشركة وحياة (الكتاب الأول)

من رسائل الأب صفرونيوس

TH_Holy_Trinity_1أمَّا نحن، فقد علَّمنا الابن الوحيد درس المحبة الأول، وهو محبة الآب، ولذلك لم يتكلم عن الله، بل عن الآب. والكلام عن الله خاصٌ بكل الأُمم، أمَّا الكلام عن الله الآب فهو خاصٌ بنا نحن الذين نؤمن بأن الله هو آب ربنا يسوع المسيح، ولذلك السبب مَن يعرف الله كخالقٍ فقط وكإلهٍ فقط لا يرتفع إلى رتبة التبني.

المزيد »

الثالوث فرح الخليقة الجديدة

من رسائل الأب صفرونيوس

TH_Trinity_the_Joy_of_Creationsالمعرفةُ أنواعٌ، ولكن الذي يهمُني هنا هو المعرفة العارية عن المحبة .. لأنها في حقيقة الأمر فضول العقل الذي يريد أنْ يدخل إلى أعماق الأشياء، ويتعامل معها بلا حذرٍ. يقول عنها الرسول؛ إنها “تنفخ” (1كو 8: 1)، لأنها معرفةٌ للسيطرة، ومعرفةٌ للسيادة على ما نعرف، وهي تشقُ وتؤسِّس طريق العظمة الباطلة، هي أشبهُ بمعرفة اللص الذي يُريد أنْ يعرف لكي يسرق، ويُريد أنْ يتعلم لكي يُتقِن هذه الرذيلة، وكل ما يعرفه يُسهم في نمو هذا الشَّر في قلبه.

المزيد »

لاهوت الروح القدس

نقلاً عن شبكة القديس سيرافيم ساروف الأرثوذكسية

إن الروح القدس هو أحد أقانيم الثالوث القدوس: الآب، والابن، والروح القدس الإله الواحد. وللروح القدس كل الصفات الإلهية التي لأقنومي الآب والابن:

  1. فهو كلي العلم “يَفْحَصُ كُلَّ شَيْءٍ حَتَّى أَعْمَاقَ اللهِ… أمور اللهِ لاَ يَعْرِفُهَا أَحَدٌ إِلاَّ رُوحُ اللهِ” (1كورنثوس 2: 10، 11).
  2. وهو يفعل ما يشاء (1كورنثوس 12: 11).
  3. الروح القدس أزلي (عبرانيين 9: 14).
  4. الروح القدس يعرف المستقبل ويخبر به (لوقا 2: 26، يوحنا 16: 13).
  5. وهو كلي القدرة (رومية 15: 19).
  6. وهو القدوس، وهذه صفة الله وحده إذ لم تُطلق على أحد سوى الله في العهدين القديم والجديد (أفسس 4: 30، رؤيا 4: 8).
  7. وهو الحق “الروح هو الحق” (1يوحنا 5: 6).
  8. وله يُنسب الخلق (أيوب 23: 4، مزمور 33: 6، مزمور 104: 30 ).
  9. وهو موجود في كل مكان (مزمور 139 : 7، 8 ) وهو يسكن في جميع المؤمنين في كل زمان ومكان (يوحنا 14: 17، أفسس 1: 1).
  10. وهو المحيي (يوحنا 6: 63، 2كورنثوس 3: 6، رومية 8: 11).
  11. وهو مصدر الوحـي وملهم الأنبياء كلام الله وإرادته “بَلْ تَكَلَّمَ أُنَاسُ اللَّهِ الْقِدِّيسُونَ مَسُوقِينَ مِنَ الرُّوحِ الْقُدُسِ” (2بطرس 1: 21).
  12. ويذكر العهد الجديد صراحةً أن الروح القدس هو الله، عندما قال بطرس لحنانيا “لِمَاذَا مَلأَ الشَّيْطَانُ قَلْبَكَ لِتَكْذِبَ عَلَى الرُّوحِ الْقُدُسِ… أَنْتَ لَمْ تَكْذِبْ عَلَى النَّاسِ بَلْ عَلَى اللهِ»” (أعمال 5: 4).

المزيد »

هل تؤمن المسيحية بإله واحد؟

د. جورج حبيب بباوي

TH_Did_Christianity_belive_in_one_Godالله الواحد هو الإله المخلِّص الذي لا يجب أن يترجى الإنسان غيره. يقول إشعياء: “وَالآنَ أَيُّهَا الرَّبُّ إِلَهُنَا خَلِّصْنَا مِنْ يَدِهِ فَتَعْلَمَ مَمَالِكُ الأَرْضِ كُلِّهَا أَنَّكَ أَنْتَ الرَّبُّ وَحْدَكَ” (أش 37: 20). فالخلاص – مثل الخلق – هو عمل الإله الواحد الذي لا يمكن أن يشترك فيه آخر.

المزيد »

twitterfacebookrss feed

ما هو الأمر الذي يجب أن يحتل الأولوية من وجهة نظرك في إهتمامات البابا ال118

شاهد النتائج

Loading ... Loading ...


المسيحية الأرثوذكسية

Orthodoxwiki