الأرشيف
ديسمبر 2017
د ن ث ع خ ج س
« نوفمبر    
 12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31  
المدونة القديمة (رابط مؤقت)

شروط الزيجة المسيحية وشروط انفكاكها في الكنيسة الأرثوذكسية

المطران/ نقولا ... متروبوليت طنطا وتوابعها للروم الأرثوذكس

فصيغة “الطلاق” هى صيغة تشريعية لم تأت على فم يسوع المسيح مطلقًا؛ لأن الطلاق مرهون بالشريعة الموسوية التى أقرت الطلاق على شرط كتابة صك، وليس كيَمِين يوقع على المرأة. والمسيح لم يشرع شريعة جديدة بعد إلغاء شريعة سابقة، بل فى الواقع أضاف إليها بأنه ليس للرجل أن يهجر إمرأته بدون أن يعطيها كتاب طلاق لئلا يزني إن تزوج بأخرى، كما أنه يزني إن تزوج بإمرأة هجرها زوجها ولم تنل منه كتاب طلاق. وكذلك المرأة تزني إن تزوجت بآخر إن كان زوجها هجرها ولم يعطيها كتاب الطلاق. فالقول التفسيري الذى ورد على لسان المسيح هو: “كل مَن هجر أمرأته إلا لأشاعة عن فحشاء يجعلها تزنى ومن يتزوج بمهجورة فهو يزنى بها”، ولم يتدخل له المجد فى حديثه عن “طلاق” بمعناه القانونى الشائع.

المزيد »

مزلقان الاستبداد

د. جورج حبيب بباوي

أصبح مزلقان السكة الحديد في بلدنا، أحد مصايد الموت، ففي غيبة حارس المزلقان يمر قطارٌ سريع، ينهي -بذات سرعته- حياة بشر لا يوجد في خبرتهم أي إحساسٌ بالسرعة أو المسافة، حتى لو كانوا يركبون وسائل نقل حديثة؛ لأن سرعة الدواب هي خبرتهم ومقياسهم الذي لم يعد يلائم وقع الحياة المتسارع.

وما يفعله القطار في غيبة الحارس، تفعله تصريحات بعض المسئولين، فقد يصدر عن أحدهم تصريح يقضي على الحرية، ويفتح الطريق لمرور قطار الاستبداد السريع الذي يدمِّر أعظم ما ينتجه أي مجتمع بشري، ألا وهو العلاقات الإنسانية التي تربط -برباط وثيق- الفرد والأسرة والجماعة.

المزيد »

twitterfacebookrss feed

ما هو الأمر الذي يجب أن يحتل الأولوية من وجهة نظرك في إهتمامات البابا ال118

شاهد النتائج

Loading ... Loading ...


المسيحية الأرثوذكسية

Orthodoxwiki