مع تسبحة البصخة

لك القوة

لأنك أَبَدتَ الموتَ

ولا يقوى على الموت، إلا مَن كان هو الحياة

***

لك المجد

لأنكَ لم تملكْ بالعنفِ

ولا سفكتَ دمًا

بل طلبتَ الضال

وقدَّمتَ حياتكَ للخطاة

***

لك البركة

لأنكَ صرتَ معنا

مصلوبًا وحيًّا

متواضعًا وضابطَ الكلِّ

تعطينا كيانكَ في عشائكَ السِّري يا ابن الله

***

لك العزة

قوتكَ لم تنلها من آخر

ولم تسحق المقاومين

صخرةُ كلِّ الدهور

مَن يحتمي بكَ يخلُص

مَن يتَّحدُ بكَ يحيا

إلى الأبد

سحقتَ قوات الجحيم

بوابو الجحيم خافوا

أهلكتَ أوجاع الموت

فلم تستطِع أن تمسكَ بكَ

يا رب المجد لك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *