يسوع حرية

لو غاب اسمك

وعبر فكري بحر الكلام

غاب الفرح وتاه السلام

أعود إليك بنداء اسمك

كعصفور صغير حملته نسمتك

يا يسوع يا حريتي

صلبت شريعة موسى (رو4:7)

فصرت في شريعتك

إبناً ممجداً بمحبتك

لا قيود في المحبة

ولا حدود لعطائك

أخذت الذي لنا

لتُعطي لنا ذاتك

أي كلام يمكنه أن ينطق

بعطاء غلبة الموت وعطية حياتك

 يكفي اسمك ختم شخصك

يشير إلى اقنومك المتجسد

حي بعد قيامتك في جسدنا

محبتك لنا حفظت تجسدك

صان صلبك وقيامتك

ذات الجسد الذي تهبه لنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *