الأرشيف
أكتوبر 2014
ح ن ث ر خ ج س
« سبتمبر    
 1234
567891011
12131415161718
19202122232425
262728293031  
المدونة القديمة (رابط مؤقت)
من موضوعاتنا هذه الأيام
  • والدة الإله

    والدة الإله

    يقول القديس سمعان اللاهوتي الحديث المنتقل السنة الـ 1022 كما إن حواء أصبحت بعصيانها سببا للموت ووقعت في الخطيئة، وكما بخطيئة واحدة صار الحكم على جميع الناس للدينونة، هكذا بطاعة العذراء ابنة داود صارت الحياة إلى جميع الناس. وهي بالتالي كلية القداسة، حواء ...

    المزيد...

  • عيد صعود جسد السيدة العذراء

    عيد صعود جسد السيدة العذراء

    سلامٌ عليكِ يا صفوةَ الخلق، يا مصحفاً كتب الله فيه سرَّ الكيان. سلامٌ عليكِ يا مَن انعطف الآبُ عليها في لحيظةٍ من أزليته فاختارها أُماً للحبيب. سلامٌ عليكِ يا مَن سجَّل فيها الخالقُ حبه، يا مَن نقل صمتُها خطاب الله إلينا. سلامٌ عليكِ يا مَن لم يعبر الدنس إليها في خاطرةٍ، يا مَن ...

    المزيد...

  • عيد رقاد السيدة

    عيد رقاد السيدة

    في التسمية المسيحية هو رقاد والدة الإله والرقاد تسمية شرقية للموت. الأموات في المصطلح العبادي يسمّون راقدين للدلالة على غلبة المسيح لموته وموتهم لكونهم محضوني الله قبل القيامة في اليوم الأخير. منشأ العيد شرقي تأسس في القرن السادس في أورشليم (القدس) حيث قامت كنيسة في الجثسمانية. وعمم الإمبراطور مفريكيوس (بالفرنسية ...

    المزيد...

  • الدالة والشفاعة

    الدالة والشفاعة

    العذراء القديسة ليست أقرب للرب من أي مسيحي مؤمن. مَن يقول هذا هو من ينكر أن الكل أعضاء في جسد الرب. وما العبارات الفخمة عن القديسة مريم إلاَّ تعبيرات عن النعمة التي سوف تكون لنا، والتي وُضِعَت أمامنا عن علاقة حميمة قوية، هي ذات العلاقة المفتوحة والمقدَّمة لكل نفس مسيحية. إنني ...

    المزيد...

  • الكنيسة وشفاعة القديسين

    الكنيسة وشفاعة القديسين

    لا يوجع القلب إلاَّ التطرف والمغالاة وسوء القراءة وسوء التفسير. لقد قلنا أكثر من مرةٍ إن موضوع الكنيسة جسد المسيح غائب تماماً من الوعي المعاصر. لا يوجد لدينا كنيستين: واحدة على الأرض، والأخرى في السماء، بل كنيسة واحدة مقدسة جامعة رسولية في الأرض والسماء معاً. الشهداء والآباء والأمهات الذين سبقونا في ...

    المزيد...

  • إفرامية عيد العذراء

    إفرامية عيد العذراء

    - أنتِ أعظم من الشاروبيم؛ لأن الابن لم يولد من رتبةٍ ملائكيةٍ أكثر مجداً - بما لا يُقاس - لأنه لم يُوجد بينهم من كان أهلاً للحَبَلِ أو للأمومة بابن الله. - بكِ عادت للمرأة كرامتها التي فقدتها في حواء، فقد صرتِ حقاً أم الله. - بكِ صار للجسد مجد البتولية حتى ...

    المزيد...

  • والدة الإله القديسة مريم في صلوات السواعي – المقالة الثانية

    والدة الإله القديسة مريم في صلوات السواعي – المقالة الثانية

    كثيراً ما يتم توجيه النقد للألقاب والتعابير الخاصة بالسيدة العذراء في الإجبية، مثل الكرمة الحقيقية، وباب السماء إلى غير ذلك من هذه الألقاب. في هذه المحاضرة يبدأ معنا الدكتور جورج حبيب بباوي في استعراض هذه الصلوات وبيان ما فيها من أرثوذكسية، وعمق روحي يختص بخلاصنا. Second_Heaven.pdf

    المزيد...

  • الممتلئة نعمة، أم المُنعَم عليها؟ التعليم اللاهوتي الصحيح عن العذراء القديسة مريم

    الممتلئة نعمة، أم المُنعَم عليها؟ التعليم اللاهوتي الصحيح عن العذراء القديسة مريم

    وصلنا على الموقع سؤال كتبه د. سامح فاروق حنين، يقول فيه: أستاذنا العزيز د. جورج .. سلام وتحية من رب المجد. قمت بعمل بحث عن الترجمة الصحيحة للآية "السلام لك أيتها الممتلئة نعمة" من خلال النص اليوناني الأصلي ومقارنته بنصوص أخرى وترجمات أخرى لنفس اسم المفعول (κεχαριτωμενη) ووجدت أن الترجمة الأدق هي"المـُنعم ...

    المزيد...

  • الابن الوحيد للآب والابن الوحيد للعذراء القديسة مريم (لم يعرفها حتى ولدت ابنها البكر)

    الابن الوحيد للآب والابن الوحيد للعذراء القديسة مريم (لم يعرفها حتى ولدت ابنها البكر)

    لعل أفضل ما كُتب عن بتولية القديسة مريم هو ردُّ القديس جيروم على هلفيديوس Helvidius في عام 383 وهو اعتراضٌ بدأ من سوء فهم قراءة نصوص الكتاب المقدس، وبالذات كلمات إنجيل متى: "ولم يعرفها حتى ولدت ابنها البكر" (مت 1: 24-25). وسوء الفهم له أكثر من مصدر، ولكن في هذا ...

    المزيد...

1 2 3 4 5 6 7 8 9

وراثة الخطية أم سيادة الموت؟

د. جورج حبيب بباوي

رداً على مقال الأنبا بيشوي بعنوان الخطية الأصلية بمجلة الكرازة في عدد 14 مارس 2014

لا يريد الأنبا بيشوي مطران دمياط الخروج من مستنقع العصر الوسيط، ولا يعرف -مع فرض حسن النية- كيف يتخلص من اللاهوت المدرسي الذي لا ينتمي للكنيسة الأرثوذكسية التي يقوم فيها هو أسقفاً يُطلب من فمه التعليم الصحيح. ولا يدرك الأنبا بيشوي أن التعليم -في الكنيسة- ليس قضيةً شخصيةً، بل هو مسئوليته التي سوف يعطي عنها حساباً أمام من أقامه أسقفاً في كنيسته. وهذه المسئولية تتطلب منه أن يبذل الجهد تلو الجهد في البحث وراء الحقيقة الأرثوذكسية حتى يستطيع أن يفصِّل أو يقطع كلمة الحق باستقامة، أمَّا أن يستمر يعلِّم بما نبهنا أكثر من مرة، وفي أكثر من مقال على خطئه، وأثبتنا -من الكتاب المقدس والآباء والليتورجية وتاريخ العقيدة- عدم أرثوذكسيته، بل ويحاول لَي كلمات الكتاب المقدس والآباء إمعاناً في الإصرار على الخطأ، فهو ما لا نفهمه.

المزيد »

يسوع هو العهد الجديد الأبدي

د. جورج حبيب بباوي

التعليم الرسولي عن العهد الجديد، أي يسوع:

يقول رسول المسيح بولس ما يلي:

* صار يسوع ضامناً لعهد أفضل (عب 7: 22)

* وسيطاً لعهد أعظم قد تثبَّت على مواعيد أفضل (عب 8: 6)

* وسيط عهد جديد (عب 9: 15) وبعد، كيف يمكن إخضاع هذا الجديد للقديم، أي كيف نخضِع أقنوم الله الكلمة لشرائع العهد القديم؟

المزيد »

حتى لا نسقط تحت سلطان شريعة موسى

د. جورج حبيب بباوي

حتى لا نسقط تحت سلطان شريعة موسى

لكي لا نقع في هذه الأخطاء الشائعة شرقاً وغرباً. أرجو أن نلاحظ:

أولاً: الكتاب المقدس ليس كتاباً واحداً يُقرأ من التكوين للرؤيا بالتتابع، بل هو كتابٌ ينقسم إلى قسمين: العهد القديم، وهو حسب التسليم الكنسي الأرثوذكسي مكوَّن من التوراة – الأنبياء – الكتب (التاريخية) المزامير – أسفار الحكمة (الأمثال – الجامعة – حكمة سليمان – يشوع بن سيراخ). ثم العهد الجديد، وهو حسب التسليم الكنسي الأرثوذكسي مكوَّن من الأناجيل (الأربعة)، الرسائل (رسائل بولس) الرسائل الجامعة أو الكاثوليكون – ولا يُقرأ سفر الرؤيا في القداسات.

المزيد »

احسبها صح يا دكتور سامح موريس

د. جورج حبيب بباوي

احسبها صح يا دكتور سامح موريس

والصح يا أخي العزيز هو أن التناول من جسد الرب ودمه، يوحِّدنا بالقديسة مريم وكل قديسي الكنيسة، حسب التسليم الكنسي في قداس أمنا العظيمة -الكنيسة أم الشهداء- التي تنال دائما جراح جسدها من أولادها: “اجعلنا مستحقين كلنا يا سيدنا أن نتناول …. لكي نكون جسداً واحداً وروحاً واحداً، نجد نصيباً وميراثاً مع كافة قديسيك الذين أرضوك منذ البدء”.

ولذلك يقول الرسول بولس: “قد أتيتم إلى جبل صهيون وإلى مدينة الله الحي أورشليم السماوية وإلى ربوات هم محفل ملائكة وكنيسة أبكار مكتوبين في السماء وإلى الله ديان الجميع، وإلى أرواح أبرار مكملين، وإلى وسيط العهد الجديد يسوع وإلى دم رشٍّ يتكلم أفضل من هابيل” (عب 12: 22 – 24).

المزيد »

ماذا فعلنا بهيكل الروح القدس؟

د. جورج حبيب بباوي

ماذا فعلنا بهيكل الروح القدس – الجسد؟

طلب مني أكثر من صديق أن أشاهد مقطعاً من عظة للأب داود لمعي، تحدث فيها برقة وحكمة عن إفرازات الجسد، واستخدم الاسم الإنجليزي، بدلاً عن الاسم العربي الشائع، وهو العادة الشهرية، وهو استخدام فيه نوع من الأدب الجم واحترام لإنسانية الأمهات اللائي ولدتنا جميعاً.

قال الأب الفاضل إنه حرص على المشاعر، وإن أمومة الكنيسة تقول للمرأة عليك الاهتمام بنفسك … الخ.

قارنتُ ذلك بما سمعته من القمص مينا المتوحد، والفاصل الزمني يربو على 50 سنة ذاب فيها، أو ضاعَ الوعي اللاهوتي الإيماني، وحلَّ محل هذا الوعي نوعٌ من الحياء، بل وعدم الفهم، للإبقاء على الممارسة كما هي، مع وضع غلاف رقيق فيه الحشمة والرقة.

المزيد »

twitterfacebookrss feed

ما هو الأمر الذي يجب أن يحتل الأولوية من وجهة نظرك في إهتمامات البابا ال118

شاهد النتائج

Loading ... Loading ...


المسيحية الأرثوذكسية

Orthodoxwiki